منوعات

تناولت أدوية للأعصاب ولم أعرف أنني حامل

بالنسبة لموضوع تناول الأدوية أثناء الحمل، فإننا في العموم نحذر من تناول أي أدوية في أول 3 أشهر، فيما عدا حمض الفوليك.

الأخت إنجي؛
ألف سلامة عليك وعلى جنينك، نسأل الله لكما العافية وأن يقر عينيك بمولودك وهو في خير حال، وبعد..
بالنسبة لموضوع تناول الأدوية أثناء الحمل، فإننا في العموم نحذّر من تناول أي أدوية في أول 3 أشهر، فيما عدا حمض الفوليك. أما باقي الأدوية فلابد من وجود مبرر طبي قوي لتعاطيها أثناء الحمل مثل أدوية السيولة مثلا أو المضادات الحيوية.

اقــرأ أيضاً

العلاج الآمن للحالات المرضية الشائعة أثناء الحمل

ولا توجد تجارب أكيدة تضمن عدم تأثير أي عقار على الجنين، وكذلك لا يوجد اختبار واحد لمعرفة التشوهات وإنما عدة اختبارات. لذلك، فإن أي دواء بخلاف حمض الفوليك قد ينتج عنه تشوهات بنسب متفاوتة. علما أن نسبة التشوهات أصلا 1-2%، حتى في ظل عدم تناول أي عقاقير، وهذا نفسه يعقّد الوضع، فلا نعلم هل التشوهات بسبب العلاج أم مصادفة.

اقرأ ايضاً  بالتفصيل.. الثآليل الأخمصية
عموما، حتى نطمئن على سلامة الجنين، ينصح بعمل سونار تشريحي عند 16 أسبوعا Anatomic scan، أي سونار مفصل لكل أجزاء الجسم، كالوجه والمخ والرقبة والصدر والقلب وكذلك البطن وكل أعضاء البطن والحوض كالمعدة والأمعاء والمثانة والكليتين.

اقــرأ أيضاً

الأدوية والحمل

كما يجب فحص الأطراف جيدا وفحص الشريان السري والمخي وقياس حجم السائل الأمنيوسي، وبعد هذا السونار نستطيع أن نعطي احتمالا كبيرا بحدوث أو عدم حدوث التشوهات.

والآن، ننصحك باختصار بالآتي:
– التوقف عن تعاطي أي أدوية إلا بمشورة الطبيب.
– تناول حمض الفوليك.
– عمل سونار تشريحي عند 16 أسبوعا.
ونتمنى مجددا لك ولمولدك الصحة والسعادة.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق